أشهر عشرة أنواع من الإدمان


يعرف الإدمان بأنه حاجة قوية لدى الشخص، وغير قابلة للسيطرة عليها أو التحكم بها من قبله، لتناول مادة معينة مثل المخدرات أو الخمر أو القيام بسلوك محدد مثل القمار أو ممارسة الجنس، مما يحوله إلى أهم شيء في حياة المدمن، ويؤثر على دراسته أو عمله أو حياته العائلية والزوجية.

أنواع الإدمان:

وفقا لخدمات الصحة الوطنية في المملكة المتحدة، هناك نوعان من الإدمان وهما:

إدمان المواد:
ويشمل ذلك إدمان المخدرات مثل الكوكائين والماريغوانا، والخمر، كما أن التدخين  واستعمال التبغ يعتبران نوعا من الإدمان لأن النيكوتين له تأثير إدماني.

الإدمان السلوكي:
أو ما يمكن وصفه بالسلوك القهري الذي لا يستطيع الشخص مقاومته، مع الإشارة هنا إلى أن بعض الأطباء لا يعتبرون السلوك هذا إدمانا لأنه لا يرتبط بتعاطي مواد. لكن في المقابل، يُعتقد أن التأثير المتكرر الذي يطلبه الشخص عبر القيام بالسلوك ناجم عن حدوث تغيرات كيميائية في الدماغ تشبه التي تحدث مع إدمان المواد.

ويشمل الإدمان السلوكي إدمان ممارسة القمار، وإدمان الجنس، ويأخذ الأخير صورا عدة مثل ممارسة الجنس بشكل خارج عن السيطرة، أو إدمان المواد الإباحية مثل الصور والفيديوهات والمواقع الإلكترونية، أو الاستمناء، أو استعمال الدردشة أو زيارة المومسات.

الناس الذين يودون أن يسيطروا على حياتهم عليهم أن يعرفوا كل ما أمكن معرفته عن الإدمان وأنواعه

وإليكم قائمة بأكثر 10 انواع شائعة للإدمان
1- الكحول
2-النيكوتين
3-المخدرات
4-القمار
5-الطعام
6-الالعاب الالكترونية
7-الإباحية
8-الإنترنت
9-العمل
10-التسوق





دليلك في رحلة التعافي من إدمان الإباحية


السلام عليكم
♥ مرحبا بك ♥
♥ وأهلا وسهلا ♥
سعدنا جدا جدا بزيارتك ، وأحييك على اتخاذك هذا القرار ، لأنه من الممكن أن يكون هذا القرار أهم قرار قد اتخذته أو ستتخذه في حياتك كلها ، وأتمنى أن يكون اتخاذك لقرار التغيير هذا نابع عن نية صادقة وخالصة لله ،وإرادة قوية ، وعزيمة قاهرة .
فالذي يعاني من الإباحية يبدأ في ملاحظة أن المواد الإباحية قد بدأت تؤثر على حياته تأثيرا ملحوظا و يدرك أنه بحاجة إلى التغيير، و هناك أسباب كثيرة تدفع متخذ القرار للبحث عن طريق للنجاة بالتعافي من هذا المرض ، فأرجو أن تكون قد حددتها فتسأل نفسك
لماذا أنا أريد أن أقلع عن الإباحية ؟؟
فهذه الأسباب ستكون هي الوقود الذي سيدفعك في كل مرة تخور فيها عزيمتك عافاك الله .
وسألخص لك ما الذي يجب عليك فعله في نقاط يمكنك الرجوع إليها في أي وقت

1- أولا هذا فيديو يوضح رسالتنا وهدفنا ورؤيتنا يمكنك مشاهدته من هنا

2- لابد من أن تقرأ وتتعلم ، فالتعلم بالقراءة هو مفتاح الطريق ، ثم التطبيق ، ثم العمل الجاد .
وللعلم مقالاتنا حصرية بالفعل فإن كنت قد بحثت قبل ذلك للتتعافى من إدمانك هذا فنعدك بفضل الله أنك ستجد لدينا كل ما هو جديد في هذا المجال .

3- بداية عليك تحديد أولا إذا ما كنت تحتاج إلى مساعدة أم لا من خلال الخضوع لهذا الإختبار ، لمعرفة مدى تأثير المواد الإباحية عليك ، وتصحيح بعض المفاهيم الخاطئة قبل بدء رحلة التعافي ،ومن خلال هذا الرابط يمكنك معرفة ذلك

4- والآن وبعد معرفة ما إذا كنت حقا تحتاج إلى المساعدة ، وبعد أن صححت بعض المفاهيم الخاطئة والتي ربما كانت لديك ، وتأكدت من خطورة الإباحية .
يمكنك تقييم آثار الإباحية على نفسك من خلال قراءة هذا المقال
[ كيف تقيم آثار إدمان الإباحية على نفسك؟ ]

5- ولتزداد يقينا في أن الإباحية بالفعل مخدر العصر الحديث وأنها كالمخدرات في تأثيرها على الدماغ ، فهي ” كوكايين البصر ”
( راجع هذا المقال ( الإباحية كوكايين العصر 

6- أنت جاهز الآن لبدء رحلة التعافي ، اشترك الآن بدورة التعافي من إدمان الإباحية من خلال هذا الرابط

7- إذا وجدت صعوبة للبدء في دورة التعافي الآن لطولها مثلا رغم أهميتها ، فإليك البديل الميسر لخطة بديلة تستطيع البدء بها حتى إذا يتيسر لك الاشتراك بدروتنا المجانية السابقة ، وهذه هي خطة بديلة ومصغرة
[ خطتك في الــ 90 يوما القادمة للتحرر من الإباحية ]
ولا تنس أيضا قراءة المقال الذي سيدلك على مفتاح التعافي من إدمان الإباحية 

8- ولابد ان تعرف أن الطريق ليس سهلا ، وأنا أقول هذا لك ليس من أجل أن يصيبك اليأس ، لا ، بل لتكون جاهزا ومستعدا له أتم استعداد ، فلا تتراجع إن وجدت صعوبات تمنعك من إكمال السير .

9- عمل خطة للتعافي خاصة بك مهم جدا بل هي الأساس الذي ستهتدي به إن أصابك الفتور وأحسست بالتوهان، و يمكنك تعلم عمل ذلك من خلال الرابط التالي
[ كيف أصنع خطة شخصية للتعافي من إدمان الإباحية ؟ ]

وكذلك هذا المقال لاستكمال الخطة
[ الحماس للأهداف اليومية ]

10- إذا لم تكن من هواة القراءة – مع التأكيد على أهمية القراءة – فيمكنك الاستماع إلى دروسنا عبر السوند كلود من خلال إذاعاتنا  

وأيضا على قناتنا باليوتيوب

وهذه قائمة بحساباتنا على مواقع التواصل الاجتماعي 

عنوان صفحتنا على الفيس بوك 
عنوا ن حسابنا على تويتر 
عنوان حسابنا على الأنيستجرام 
عنوان قناتنا على التليجرام 
حسابنا على آسك

و يمكنك التواصل معنا من خلالهم للاستفسار عن أي شيء ونحن في خدمتك .

 
11- المنتدى من الأقسام المهمة التي ستحتاج إليها لتكوين صداقات للمساعدة ، وكتابة يومياتك ، وتبادل الخبرات .
يمكنك الاشتراك به الآن .من خلال هذا الرابط

12- كتابة اليوميات شيء مهم أيضا تعلم أهميتها وكيفية كتابتها من خلال هذا الرابط

13- ستحتاج لمعرفة المزيد والمزيد عن مخاطر الإباحية ، ومعرفة كيف أنها تؤدي إلى تدمير الدماغ والعلاقات والمجتمع من خلال قسمنا   حقائق عن الإباحية  

ومن أمثلة تلك المقالات
آثار الإباحية على العلاقات
الاباحية أضعفتني كزوج

الإباحية جعلتني وحيدا!

الإباحية تقتل الحب

خدع الإباحية

14- يلزمك بعض الأدوات المساعدة في رحلتك للتحرر من الإباحية تجدها على هذا الرابط

15- ليس لدينا عيادات على أرض الواقع بل نقدم النصح والمشورة أون لاين فقط.
16- لدينا مجموعات علاجية للدعم على التليجرام إذا رغبت في ذلك فراسلنا لضمك إليها . وللانضمام يمكنكم التواصل عبر
للذكور : هذا هو رابط جروب التعافي حرر نفسك على التليجرام ( للرجال فقط ) من أحب الانضمام إلينا يضغط عليه سيجد نفسه بالجروب

و للإناث : على من ترغب الانضمام إلى جروب الفتيات تتواصل مع المديرة عبر حسابها بالتليجرام @om3othman

17- نذكرك بأن موقعنا هو موقع علاج إدمان الإباحية 

♥♥ مع خالص تحياتنا نحن فريق عمل موقع علاج إدمان الإباحية ♥♥
==========

لا شهوة تدوم




ابني تعرض لمشاهدة الإباحية: خمس حقائق مهمة يجب أن تعرفها



يقول (كارل ستيوارت) مؤلف كتاب علاج الإباحية: السلاح السري للقضاء على قبضة الإباحية

هل حدث من قبل وعرفت أن ابنك يشاهد الإباحية؟ هل أنت خائف من تعرض أطفالك للإباحية؟ دومًا أستقبل مكالمات ورسائل من الآباء الذين اكتشفوا للتو بأن ابنهم قد شاهد محتوىً إباحيًا. الآباء يصابون بالصدمة والغضب والإحباط في وقت واحد ويمكنك أن تستمع إلى الإحباط في سؤالهم (ماذا أفعل؟).

إليك خمسة أشياء يجب أن تعرفها في حالة تعرض طفلك لمحتوى إباحي:

لا خجل


لا يهم كم أنت مصدوم أو مستاء أو محبط، المهم ألا تجعل طفلك يشعر بالخجل. الخجل سم يقود إلى الإدمان ويبعث رسالة مفادها (أنت سيء) بينما التواصل يبعث رسالة (ما فعلته كان سيئا).
من الممكن أن يكون ابنك قد نشأ في بيئة جادة حيث يتم تعليم القيم الأخلاقية وتمثيلها، ولكن قد تصيب عدوى الإباحية المنزل . مهما حدث لا تجعل طفلك يشعر بالخجل.
قد ترغب أن تصرخ به قائلًا (كيف فعلت ذلك) أو أن توبخهم لعدم كونهم أشخاصًا صالحين ولفعلهم شيء مقزز كهذا. حسنًا لا تقل هذه الكلمات وإن كنت قلتها فأنت مدين لطفلك باعتذار صادق اليوم.
الخجل يجعل الطفل يشعر بأنه سيء وسماع ذلك من شخص تحبه ورأيه ذو قيمة كبيرة بالنسبة لك يؤثر فيك بشكل كبير. إذا اعتقدت بأنك شخص سيء فسوف تفعل ما يفعله الأشخاص السيئون. الأمر بهذه البساطة. الأشخاص السيئون يفعلون ما يعرفون بأنه خطأ ويستمرون في فعله والعودة إليه. الأمر يصبح بلا أمل عندما تؤمن بأنك شخص سيء.
دائما التعامل مع الخجل جزء محوري من عملية التعافي. تأكد من أنك لا تزرع بذور الخجل في عقل طفلك وقلبه وإن كنت فعلت ذلك فعليك تصحيح الأمور بأسرع ما يمكن. إذا لم تخرج من هذا المقال إلا بفائدة واحدة فلتكن هذه (لا تجعل ابنك يشعر بالخجل).


الإباحية تصدم الدماغ


الصور الإباحية مصممة بشكل واضح من أجل الإضرار بالخلايا العصبية بطرق مربكة ومثيرة وبشكل سري. حيث يتم إفراز خليط قوي من المواد الكيميائية في الدماغ ما يسبب حفظ هذه الصور بسرعة في الذاكرة طويلة الأمد.
لذة الذنب مرتبطة بممارسته وحيدًا في الخفاء ، الاختباء والسرية بالإضافة إلى الخطر والإثارة ذلك كله يجعل تأثير الإباحية أكبر وأكثر عمقا. كما قيل في المثل (المياه المسروقة حلوة المذاق والطعام في الخفاء لذيذ)  .
أعرف من الأشخاص الذين أعمل معهم باستمرار أن السرية في تصفح المحتوى الإباحي تعزز من إدمانهم للإباحية.
السن أيضا يلعب دور هنا، فبمجرد أن يصل الطفل إلي مرحلة البلوغ يكون عقله مستعدًا للتعامل مع المعلومات الجنسية ويكون الدماغ والهرمونات جاهزة لبدء التعامل مع هذه الأمور.

بالطبع هي خطر على المشاهد قبل وبعد البلوغ ،لكن قبل سن البلوغ _ 10 للأولاد و10أو11 للبنات ـ لا يكون عقلهم جاهزًا بعد لبدء التعامل مع هذه الأمور. ويكون التعرض لمحتوى إباحي أكثر إرباكا. فالإباحية في هذا السن _قبل البلوغ_ تكون صادمة ومربكة أكثر منها في مرحلة البلوغ.

الإثارة الجنسية المفرطة الناتجة عما تمت مشاهدته والإحساس المتأصل في الطفل بأنه يجب ألا يخبر أحد طلبا للمساعدة يخلقان بيئة خصبة لإدمان الإباحية. وصف لي الشبان الذين أعمل معهم التعرض للإباحية قبل سن البلوغ قائلين (لم أكن أعلم ما الذي يجب عليَّ فعله ولكني عرفت أني أحبه وأني لا يجب أن أخبر أحدًا واستمررت في إخفاء الأمر منذ ذلك الوقت).

الأطفال يحتاجون إلى المساعدة للتعامل مع ما شاهدوه


مساعدة طفلك في التعامل مع ما شاهده يساعد في تخفيف الصدمة التي تعرض لها دماغه. التعبير عما شاهدوه وما الذي جعلهم يشعرون به جسديًا وعاطفيًا يساعد العقل علي الهدوء وحل الأمر. فعندما يتعرض العقل للصدمة فإنه يفقد القدرة على فهم التجارب والخبرات التي تمر به وحفظها بطريقة تمكنه من استرجاعها والاستفادة منها فيما بعد.
فكر في الصدمة التي تحدث بعد التعرض لحادث سيارة فالتجربة بالكامل تصبح غير واضحة شعوريًا. لذا معالجة التجارب الجسدية والبصرية والعاطفية يسمح للعقل بأن يستوعب شدة الأمر وفعل هذا في سياق علاقة مودة أبوية يشبه المسكن الذي يساعد على التعافي.
هذه المحادثة بينك وبين طفلك مهمة جدًا، ولكنها أيضًا غير مريحة لكليكما. فابنك مستعد لأن يناقش أي شيء معك إلا الصور الإباحية التي شاهدها. لذا إليك بعض المفاتيح لبدء محادثات من هذا النوع:
دع ابنك يطمئن بأنه لن يقع في مشكلة إذا ما أخبرك بما شاهده؛ يجب أن يتكلم دون خوف من العقاب.
اطلب منه أن يصف ما شاهده وإذا كان محرجًا جدًا فعليك أن تصف أنت ما تظن بأنه قد شاهده (أظن بأنك رأيت أشخاصًا عراة يفعلون أشياء صادمة بعض الشيء)
كن واضحا بدون تصوير؛ أفهم أطفالك بأنهم أشخاص بالغون يمارسون الجنس ولكن لا تعطه تفاصيل تصويرية عما يفعلونه.
حافظ علي ثباتك الانفعالي؛ طفلك يجب أن يعلم بأنك تستطيع تولي أي أمر يخبرك به دون أن يصيبك الهلع، يمكنك أن تفزع لاحقا، ابنك يجب أن يعلم أنك ستبقى على تواصل معه مهما حدث.

صناعة الإباحية تستهدف الأطفال الصغار


نعم لقد قرأت هذه الجملة بشكل صحيح؛ صناع الإباحية يعلمون أنهم إذا ما استطاعوا الإيقاع بالأطفال الصغار فإنهم يكونون قد اكتسبوا زبائن مدى الحياة. مثل تاجر الممنوعات الذي يعرض السلعة الأولى بالمجان. حيث يتم دفع الأطفال الساذجة نحو عالم ليسوا مجهزين بعد للتعامل معه.
ماذا أعني بكلمة (تستهدف)؟
صناع الإباحية يستخدمون كلمات مشابهة لأسماء شخصيات كرتونية مثل (*****) فالموقع الأول لشخصية ديناصور كرتونية والموقع الثاني يأخذك لعالم ترفيهي خاص بالكبار فقط. وهذا يفسر لمَ متوسط عمر التعرض للإباحية هو ثماني سنوات، ففي هذه السن يكون الأطفال في منتهي البراءة وهذا يعتبر تحرش بصري.


انتبه لنشاط أطفالك على الإنترنت


عليك أن تشاهد سجل تصفح الإنترنت الخاص بأطفالك وأن تقوم بتشغيل خدمات تنقية وحماية على جميع الأجهزة التي يستخدمونها. الأمر لا يتعلق بالثقة بعد الآن، الأمر متعلق بحماية أبنائك، فلا يمكنك أن تلقي ابنك في وسط النهر وتأمل أن يكون بخير، ابنك يمكنه الدخول إلى محتوى خطير غير منقى على الإنترنت مع مجموعة من السفلة الذين يتطلعون إلى الإيقاع بالأطفال الساذجة، لذا بعض الخوف الصحي مناسب لك كأب.

أعلم أن الحِمل ثقيل عليك؛ لذا إليكَ بعض الأخبار الجيدة: إذا كان ابنك قد تعرض لمشاهدة الإباحية فهناك أمل. معالجة ما حدث لن يقوم فقط بتخفيف الصدمة التي تعرض لها، ولكنه سوف يساعد على تقوية العلاقة بينكما. فعلاقتك بأبنائك هي علاج قوي لسم الإباحية، عندما يعرفوا بأنهم يستطيعون إخبارك بأي شيء وأنت تستطيع تولي الأمر فذلك سيجعل عالمهم أكثر أمانًا وسوف يشعرون بالحب بطريقة مختلفة كليًا.


القليل من المنع


ماذا يمكنك أن تفعل لإعداد طفلك لمواجهة مجتمع غمرته الإباحية؟
أخبرهم عن العلاقة الجنسية والجسم البشري؛ إذا كان متوسط عمر التعرض لمحتوى إباحي هو ثمانية سنوات؛ فيجب عليك أن تتحدث إليهم عن الجنس قبل ذلك السن _الثامنة_، هم يحتاجون إلى سماع ذلك منك فسوف يسمعونه في المدرسة أو الأتوبيس أو الملعب ولكن إذا سمعوه منك أولا فسوف يشعرون بالحب والحماية. فالمتحرشون بالأطفال يستهدفون الأطفال الذين يجهلون هذه الأشياء ويتمكنون منهم بتقديم محتوى إباحي لهم وحفظه سرًا عن آبائهم.
اسألهم ما الذي شاهدوه وما الذي يتحدث عنه الأطفال، الاختباء ينمي الخجل، ادخل إلى عالمهم واستمع لما يقولونه؛ هذا يكسبك قوة امتلاك أسرارهم.
إذا كنت لم تفحص أجهزة أطفالك منذ فترة فافعل ذلك اليوم، وإذا لم تكن قد أخبرتهم كم تحبهم وأنهم يستطيعون إخبارك بكل شيء فافعل ذلك الآن، وسوف تدرك في هذه اللحظة هو أنهم يشعرون بالحب والأمان عندما تهتم لأمورهم وتسألهم عن أحوالهم. لا تدع عيونهم تخدعك.


مراجعة ناصر دسوقي




علامات على طريق التعافي من الإباحية


الجزء الأول من الإقلاع عن الإباحية هو أن يكون لديك الرغبة الحقيقية في تركها.

عليك أن تعي أنك مريض ومتعب من الإباحية لأن وعيك بهذا هو الذي  سيكون سبب الإقلاع.

عليك أن تدرك هذا، إن لم تدرك فإنك ستقلع عنها فقط إلى المرة القادمة التي ستشاهدها فيها، أنت بحاجة لشعور عميق بداخلك لتتوقف عن الإباحية.

ثانيًا: لابد أن يكون لديك رغبة جادة في القيام بأشياء جديدة لم تفعلها من قبل، لأنك إذا استمررت بنفس طريقة الإقلاع ذاتها فستفشل في الغالب، وستنتكس مرة أخرى.فلكي تقلع، يجب عليك أن تترك ما تحب فعله، وتفعل ما يجب عليك فعله.

ثالثًا: يجب أن تكون صادقًا مع شخص آخر قد يكون صديقك، أو زوجتك، أو رجل دين، أو مدرب تنمية بشرية. شخصٌ ما يجب أن تخبره بحقيقة استخدامك للإباحية حتى تتحرر منها، هذا الشخص عليك أن تختاره بعناية .

بعد ذلك يجب أن تفعل ما أسميه “تنظيف البيت”. 

يجب عليك أن تتخلص من كل المواد الإباحية سواء الموجودة على الأقراص المدمجة، أوالمجلات، وأي صورة إباحية، وتتأكد أنك قد تخلصت من كل الإباحية الموجودة على الكمبيوتر.

هذه هي البداية لكن يجب أن تحافظ على نظافة بيتك باستمرار.

بعد ذلك يجب أن تتخلص من نقاط الضعف التي توقعك في الإباحية، هذا يعني أنك بحاجة إلى برنامج مسؤول مثل: Covenant Eyes على هاتفك، وعلى الحاسوب الخاص بك في منزلك، أو مكتبك.

وإذا كان لديك أشخاص يرسلون إليك رسائل سيئة قم بحذفهم، قم بإلغاء الاشتراك في جميع المواقع الإباحية.أنت تعلم كيف تأتي الاباحية إلي حياتك فسد أي طريق يقودك إليها .

أخيرًا يجب أن يكون لديك رجل مسئول عنك بشكل يومي حول استخدامك الإباحية. قم بعمل مكالمة لهذا الشخص يوميًا، والتزمْ بالاتصال به كل يوم .

الناس الذين يضعون عقوبة للانتكاس يعملون بشكل أفضل.ضع عقوبة جادة في حالة مشاهدتك الإباحية، مثلاً تصدق بمال لمحتاج ، أو مارس رياضة شاقة لمدة نصف ساعة، أو نظف بيتك كاملا .

يجب عليك أن تقرر أن حياتك تستحق التحرر من الإباحية، لقد قررت هذا منذ 25 سنة، وقد تحقق جهاز كشف الكذب من حريتي.أنا أؤمن أنك تستحق الحرية لكن سلوكك وحده سوف يؤكد ذلك مع الاستمرار.

لا تصدقْ كلماتك، صدّقْ سلوكك فقط وإلا ستصبح في حالة إنكار بالنسبة لالتزامك تجاه التحرر من الإباحية.

تذكر أنك لست الوحيد المتأثر لو كنت متزوجًا، فزوجتك تعاني من استخدامك للإباحية، وأطفالك أيضًا يتأثرون بذلك، إنهم يستحقون الرجل الذي يمكن أن تكونه.

أنت صاحب القرار.هل يستحقون رجل غارق في الإباحية أم رجل متحرر منها؟

أنا أوصيك بالخيار الثاني رجل متحرر منها. هذا أفضل لك.


مراجعة يسري محمود 

 




مواجهةُ الإجهادِ والتوترِ أثناءَ التعافي مِنْ الإباحيةِ


 
لقد كانت الإباحيةُ طريقةً مدمرةً للهروب من الواقع، ولكنَّها في النهايةِ كانتْ مهرباً بالنسبةِ لنا؛ فعندما نمرُّ بفتراتٍ صعبةٍ في حياتنا فإننا نحاولُ تجنُّبَ حلِّ المشكلةِ وتفاديها بدلاً من مواجهتها مباشرة، وما نشعرُ به بعد مشاهدةِ الإباحيةِ يخدِّرُنا تقريبا؛ فلا نشعرُ بصدماتِ الحياةِ، وفي نفسِ الوقتِ تحجبُ متعَ الحياةِ السليمةَ عن أعينِنا، ولكي نتجنَّبَ الألمَ انغلقنَا علي أنفسِنا بعيدا عن السعادةِ، ولكنَّ الأمور قد تغيَّرتْ الآن؛ فالتعافي يكسرُ حواجزَ العزلةِ والإدمانِ ويمكنُنا أن نشعرَ بتفاصيلِ الحياةِ الصغيرةِ مرَّةً أخري؛ ويعودُ الدفءُ إلي قلوبِنا وعقولِنا مرَّةً أخري، ولكنْ في بعضِ الأحيانِ تعودُ هذه المشاعرُ السلبيةُ إلي حياتِنا مرَّةً أخري شيئا فشيئًا.

إننا -كمدمنين- ندرِّبُ أنفسَنا علي عدمِ التعاملِ مع هذه الأمورِ بسلبيَّةٍ، فعندما يظهرُ الضغطُ والقلقُ وعدمُ الراحةِ والمللُ في حياتِنا فإنَّ ذلك يسبِّبُ التوتُّرَ والذي يعتبرُ أكبرَ محفِّزٍ للمتعافين علي السقوطِ، ولكن كأيِّ شيءٍ في التعافي يمكنُ تحويلُ الأمرِ السلبيِّ إلى تجربةٍ مفيدةٍ.
هناك شيئانُ نحتاج لمعرفتِهما للاستفادة من التوتُّرِ والإجهادِ في حياتِنا:
أولاً: من أينَ يأتي هذا الإجهادُ؟ ومن أيِّ نوعٍ هو؟
ثانياً: كيف نستجيبُ لهذا الإجهادِ؟
لنبدأْ بالأنواعِ المختلفةِ من الإجهادِ:

1- التوتُّرُ الناتجُ عن قلةِ العملِ:
من الممكنِ أن يكونَ هذا النوعُ من أكثرِ أنواعِ التوتُّرِ المنتشرةِ بين مُدمني الإباحيةِ، فغالبًا عندما تفكِّرُ في التوتُّرِ يأتي في خاطرِك أنَّه بسببِ كثرةِ الأشياءِ التي تجري في حياتِك، إلا أنَّه غالبًا ما يشعرُ الناسُ بالضغطِ نتيجةً لأنهم يعملون أقلَّ من اللازم.
فكِّرْ في هذا السيناريو: لديكَ امتحانٌ قريبًا، ويجبُ عليك أنْ تذاكرَ استعدادًا له، ولكنَّك بدلًا من ذلك تُشاهدُ مباراةَ كرةِ قدمٍ؛ مِمَّا يجعلُك تجيبُ في الامتحاناتِ بشكلٍ سيءٍ وبالتالي يسبِّبُ لك الكثيرَ من الضغطِ في الامتحاناتِ القادمةِ، وسوف تقلقُ من الرسوبِ في هذا العامِ ومدى تأثيرِ ذلك على مسيرتِك الدراسيةِ.
عندما لا نستطيعُ تحديدَ أولوياتِنا في الحياةِ بشكلٍ صحيحٍ ولا نتحمَّلُ مسئولياتِنا؛ فالتقصيرُ في أشياءٍ صغيرةٍ يزيدُ ويصبحُ الأمرُ خارجَ سيطرتِنا، وعندما نحاولُ التخلُّصَ من هذه الأشياءِ فإنَّها تبقى في انتظارِنا ويستغرقُنا بعضُ الوقتِ لكي ننجزَ بعضَ المهامِّ أو أنْ نفعلَ بعضَ الأشياءِ الصغيرةِ، وعندها سوف تشعرُ بأنَّ التوتُّرَ يقلُّ، وسوف تشعرُ بأنَّك تستطيعُ أنْ تتحكَّمَ في حياتِك وبأنَّك أصبحتْ أقوى، فكمَا نقولُ لا تهتم بصغائرِ الأمورِ.

2- التوتُّرُ الناتجُ عن كثرةِ العملِ:
قد يقعُ المحاربون في الفخِ؛ لأنَّهم يُحاولون إصلاحَ كلِّ شيءٍ في نفسِ الوقتِ، والآنَ نحنُ متحمِّسون جدًا للتخلُّصِ من إدمانِ الإباحيةِ ممَّا يجعلُنا مُستعدين لفعلِ أيِّ شيءٍ لشغل أوقاتِ فراغنا إلا أنَّ ذلك يجلبُ التوتُّرَ أحيانًا؛ فعلينا أن نأخذَ الأمورَ برويَّةٍ؛ فالتعاملُ مع هذه الأمورِ قد يكونُ جديداً بالنسبةِ لنا.
أنتَ الشخصُ الوحيدُ الذي يستطيعُ أن يقرِّرُ ما يجبُ عليك تغييرُه في حياتِك، ولكنْ تذكَّرْ أنَّه ليس عيبًا أن تُخطئَ، كما أنَّ تحمُّلَ الكثيرِ من الأمورِ التي لا تستطيعُ تحمُّلَها لن يُساعدَك ولن يُساعدَ أيَّ شخصٍ آخرَ.

3- التوتُّرُ المفتعلُ:
الحياةُ تمضي ولا يوجدُ ما يُقالُ كثيراً في هذا الشأنِ؛ فيجبُ أن تتذكَّرَ أنَّ التوتُّرَ كله ليسَ متعلقاً بأفعالِنا، فأحيانًا يتناولُ المدمنُ جميعَ المشاعرِ السلبيةِ في وقتٍ واحدٍ مُضيفاً إليها لومَه لنفسِه؛ وهذا لنْ يُساعدَه.

الأمرُ المهمُّ بخصوصِ أشكالِ التوتُّرِ الثلاثةِ هو كيفيةُ التعاملِ مع هذا التوتُّرِ! والاستجابةُ السليمةُ تعني النموَّ والتقدُّمَ السليمَ.


إليك بعضَ النصائحِ للتعاملِ مع التوتُّرِ:


1- تحدَّثْ عنه: إنَّ مناقشةَ الأمرِ بهدوءٍ مع شخصٍ آخرَ يُساعدُك علي فهمِ الأمرِ, تحدَّثْ ولو مع نفسِك.
2-اضحكْ: هذه ليستْ مُزحةً؛ فالضحكُ يُزيدُ إمدادَ جسمِك بالأوكسجين وإفرازِ الأندورفيناتِ المسئولةِ عن السعادةِ.

3-تدرَّبْ: نتحدَّثُ دومًا عن هذا الأمرِ لأنَّه أمرٌ هامٌّ، فالتدريبُ وممارسةُ الرياضةِ لمدةِ 20:30 دقيقةً يوميًا سوفَ يخفِّضُ التوتُّرَ الذي تشعرُ به.

4- كنْ واقعيًّا: استفدْ من نقاطِ ضعفِك ومراكزِ قوتِك، تجاوزْ الماضيَ وألقِ أخطاءَك خلفَ ظهرِكَ.

5-فكِّرْ بإيجابيةٍ: تأقلمْ علي السلوكِ الجديدِ بشكلٍ جيدٍ، لا تفكِّرْ أو تذكرْ أشياءَ تُحبطُك وتقلِّلُ من عزيمتِك؛ فإنَّ تناولَ الأمورِ من منظورٍ إيجابيٍّ يعتبرُ الجزءَ الحاسمَ في تخلُّصِكَ من التوتُّرِ وتعزيزِ قُواكَ.


مراجعة محمد حسونة